أضيف في 27 يناير 2018 الساعة 13:50

آليات وتقنيات التواصل الفعال


الثانوية التأهيلية ابن الخطيب - النسيم

في إطار قافلة السلوك المدني، قدمنا مجموعة من الورشات التي تفاعلنا من خلالها مع التلاميذ والفاعلين التربويين والإداريين لمناقشة ظاهرة العنف في الوسط المدرسي. صباح اليوم، الخميس 28 يناير 2017، كان موعدنا مع التلميذات والتلاميذ أعضاء "نادي المواكبة والتنمية الذاتية" بالثانوية التأهيلية ابن الخطيب - النسيم، حيث اخترنا تأطير ورشة "آليات وتقنيات التواصل الفعال" كحل للمساهمة في الحد من ظاهرة العنف في الوسط المدرسي.


  بغض النظر عن المحاور التي تطرقنا إليها في الورشة، انطلاقا من تحديد مفهوم التواصل والغاية منه، مرورا بمعيقات العملية التواصلية والعناصر المكونة لها، ووصولا إلى أبرز تقنياته المتجلية في حسن الإصغاء واستعمال الصوت وأهمية النظر... يبقى التنظيم الرائع والتفاعل الإيجابي الذي عم الفضاء، العنصر الأبرز الذي طبع ورشة اليوم. إذ أن المستوى الراقي الذي أبان عنه التلميذات والتلاميذ في النقاش، وشغفهم بالمعرفة، والرغبة في المبادرة، لم يجعلنا نتردد في تحقيق رغبة التلميذ "يوسف" ومنحه الفرصة للمساهمة في تأطير الورشة، لعلنا نكون مفتاحا من مفاتيح نجاح لا توصد أبوابه.


هكذا نحن في مركز الدراسات والأبحاث الإنسانية - مدى، وفي قافلة السلوك المدني، نسعى دوما لأن نكون تلك البوصلة التي ترشد التلميذ إلى الطريق الصحيح عبر تمكينه من مهارات تيسر اندماجه في المجتمع. الورشة كانت من تنسيق الأستاذ  عثمان النجار أستاذ الفلسفة بالمؤسسة.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا