• الرئيسية | التفاصيل | رقم المادة:173 الزيارات:244

حفيظ الذي لا يتغير.. محمد حفيظ يعترف بشراسته...l

-

حفيظ الذي لا يتغير.. محمد حفيظ يعترف بشراسته...l


     قال أحد برلمانيي العدالة والتنمية موجها كلامه للأستاذ الجامعي والإعلامي والسياسي محمد حفيظ: "ماكاتبدلش باقي أنت كيما أنت"، فأجاب حفيظ: "هذه ميزة إيجابية بأنني لا أتغير، ولا زلت دائما متمسكا بمبادئي وأرائي" واعترف حفيظ خلال اللقاء الدراسي الذي نظمه مركز الدراسات والأبحاث الإنسانية -مدى- بتعاون مع شبكة الديمقراطيين في العالم العربي مساء يوم السبت 27 دجنبر 2014 بفندق "إيدو أنفا" بأنه شرس في دفاعهعن الديمقراطية، هذه الديمقراطية التي لايجب أن نبرر تقاعسنا في النضال من أجلها بنماذج لاختراقها من دول تعتبر "ديمقراطية".
    كما رد الأستاذ محمد حفيظ على بعض من وجهوا سهام نقدهم للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالقول: "غير مقبول أبدا أن يروج هؤلاء لخطاب وزارة الداخلية، فالجمعية لها أفضال كثيرة على جل الحضور داخل القاعة، ولم يثبت أبدا أن لها مواقف ضد أمن البلد واستقراره"، معتبرا أن موقفها تجاه الصحراء ليس موقفا انفصاليا أبدا، وإن كان كذلك فلنا نموذج في الدول الديمقراطية مثل بريطانيا التي اتجهت إلى خيار لم يكن محرجا لها، واختار من خلاله مواطنو تلك المناطق التوجه الوحدوي.

     محمد حفيظ لم يستسغ نعت العمل النضالي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالميوعة وهو ما دافع عنه بقوة وشراسة، متحدثا في الوقت ذاته عن الحكم الديمقراطي وآلياته مؤكدا على أن الانتخابات في المغرب تفرز لنا حكومات يعترف رئيسها اليوم بأنه لا يحكم، وبأن الحكم للملك.


مقبول مرفوض 148

أضف تعليقك




من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص والابتعاد عن التحريض الديني والطائفي أو العنصري...