أضيف في 13 فبراير 2019 الساعة 15:00

المنتدى المغاربي العاشر


بلاغ صحفي

ينظم مركز الدراسات والأبحاث الإنسانية –مدى، والمركز العربي للبحوث ودراسة السياسات (فرع تونس)، فعاليات المنتدى المغاربي العاشر، الذي سيكون موضوعه لهذه السنة: "الاندماج المغاربي: من أجل مستقبل يوفر الأمن والاستقرار لشعوب المنطقة"، وذلك أيام 16 ، 17 و 18 فبراير2019  بفندق "Lido "  (رياض السلام سابقا) بعين الذئاب، مدينة الدارالبيضاء. وستنطلق أشغال المنتدى المغاربي، التي تصادف هذه السنة الذكرى الثلاثين لتأسيس اتحاد المغرب العربي، بجلسة افتتاحية تتميز بحضور وزراء مغاربة وسفراء الدول المغاربية بالمغرب لإلقاء كلمات افتتاحية، وذلك يوم 16 فبراير 2018 ابتداء من الساعة السادسة مساء.

المنتدى المغاربي ينعقد سنويا، تحت إشراف مركز مدى، بالتزامن مع ذكرى توقيع اتفاقية اتحاد المغرب العربي بمدينة مراكش. يهدف المنتدى، الذي يتشكل مجلس أمنائه من وزراء سابقين، وأكاديميين، وبرلمانيين، وفعاليات مجتمع مدني، من الأقطار المغاربية الخمسة، إلى إبقاء اتفاقية مراكش حية في الأذهان، وتأكيد انخراط المجتمعات المغاربية في هذا المشروع، باعتباره السبيل الأفضل لتحقيق التنمية، والاستقرار، وتوفير السلم والرفاهية لشعوبنا.

يأتي انعقاد المنتدى المغاربي في نسخته العاشرة هذه السنة، في ظل الظروف السياسية، الاجتماعية والاقتصادية الخانقة التي تعرفها البلدان الخمسة المشكلة للاتحاد المغاربي، والتي تدفع بكل بلد على حدة للبحث عن منافذ لتصريف أزماته، وتوفير أسواق اقتصادية بديلة.

من هذا المنطلق، وبهذه المناسبة يسعدنا في مركز الدراسات والأبحاث الإنسانية –مدى، دعوتكم لتغطية الجلسة الافتتاحية يوم الجمعة 16 فبراير 2018 ومواكبة أشغال فعاليات المنتدى المغاربي

يومي17و18 فبراير 2018 والتي ستتناول سبل تذليل الصعوبات الموضوعية والذاتية التي تقف وراء عرقلة تحقيق اندماج حقيقي يضمن الرفاه لشعوب المنطقة، بالإضافة إلى التفكير المشترك، بين كل الفاعلين المشاركين، في اقتراح كل المبادرات الممكنة التي من شأنها أن تجعل من الاندماج المغاربي بوصلة للسياسات العمومية الوطنية في البلدان المغاربية.



 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا